موقع الإعــــــلام التربــــوي

أنت غير مسجل لدينا يجب عليك التسجيل حتى يمكنك الاستفادة الكاملة من مواضيع المنتدى

ملاحظة : يجب عليك التسجيل ببريدك الالكتروني الصحيح حتى يتم تفعيل حسابك, يتم إرسال رسالة التفعيل إلى بريدك الالكتروني ولا يمكن الاستفادة من التسجيل بدون تفعيل عضويتك وسيتم حذف العضوية الغير مفعلة

موقع الاعــــــلام الــتربــوى أول موقع عربى فى الشرق الاوسط متخصص فى مجال الاعلام المدرسى ولطلاب وخريجى قسم الاعلام التربوى ولمشرفى الاذاعة والصحافة والمسرح المدرسى من هنا تبدأ خطواتك الاولى نحو التفوق

 أهلا ومرحبا بكم فى موقع الآعلام التربوى أول موقع عربى فى الشرق الاوسط متخصص لطلاب وخريجى قسم الاعلام التربوى ولمشرفى الاذاعة والصحافة والمسرح المدرسى من هنا تبدأ خطواتك الاولى نحو التفوق نتمنى  من الله عز وجل ان تستفيدوا معنا كما نتمنى منكم التواصل والمشاركة معنا
تنــــــوية هام

 فى حالة رغبة الزوار بالتسجيل فى المنتدى الضغط على زر التسجيل ثم ملئ الحقول الفارغة والضغط على زر انا موافق ستصل رسالة اليك على الاميل الخاص بك أضغط على الرابط لتفعيل تسجيلك وفى حالة عدم وصول رسالة التفعيل ستقوم الادارة خلال 24 ساعة بتفعيل أشتراك الاعضاء

ملاحظة : يجب عليك التسجيل ببريدك الالكتروني الصحيح حتى يتم تفعيل حسابك, يتم إرسال رسالة التفعيل إلى بريدك الالكتروني ولا يمكن الاستفادة من التسجيل بدون تفعيل عضويتك ....
نظرا لوجود التعديلات والصيانة المستمرة للمنتدى يرجى من أعضاء المنتدى وضع مقترحاتهم ووجهة نظرهم لما يرونة أفضل وذلك فى منتدى الشكاوى والمقترحات ....... فشاركونا بوجهة نظركم لرقى المنتدى

الآن ..... يمكن لزوار موقعنا وضع تعليقاتهم ومواضيع بدون اشتراك أو تسجيل  وذلك فى منتدى الزوار .... كما يمكن للجميع ابداء أراؤكم بكل حرية وبدون قيود فى حدود الاداب العامة واحترام الاديان فى منتدى شارك برأيك وفى حدوث تجاوز من احد الآعضاء أو الزوار ستحذف المشاركة من قبل ادارة الموقع

 التعليقات المنشورة من قبل الاعضاء وزوار الموقع تعبر عن اراء ناشريها ولا تعبر عن رأي الموقع 
الاخوة  الكرام زوار وأعضاء موقع الاعلام التربوى المنتدى منتداكم انشئ لخدمتكم فساهموا معنا للنهوض به

إدارة المنتدى تتقدم بالشكر للاعضاء المتميزين  وهم  (المهندس - الباشا - شيماء الجوهرى - الاستاذ - محمد على - أسماء السيد - الصحفى - كاريكاتير - المصور الصحفى - العربى - الرايق - القلم الحر  - ايكون - ابو وردة - انجى عاطف - الروسى - rewan - ام ندى -  esraa_toto - بسمة وهبة - salwa - فاطمة صلاح - السيد خميس - ليلى - أبوالعلا البشرى )  على مساهماتهم واهتماماتهم بالمنتدى


    مفهوم التخطيط الإعلامي

    شاطر
    avatar
    الصحفى
    كاتب موهوب
    كاتب موهوب

    عدد المساهمات : 343

    حصرى مفهوم التخطيط الإعلامي

    مُساهمة من طرف الصحفى في الإثنين يونيو 20, 2011 10:55 pm


    " مفهوم التخطيط الإعلامي ":
    الإعلام التربوي ليس نشاطا عشوائيا ، وليس نشاطا وقتيا يبدأ حين تقع أزمة ، وينتهي بانتهاء هذه الأزمة ، وذلك لان أنشطته طويلة المدى ونتائجها بعيدة الأثر ، ولا يمكن أن تنتظر نتيجة سريعة من الإعلام ، وانما النتيجة تحدث تدريجيا وعلي مدي طويل ، أن الإعلام يتعامل مع الإنسان ، وأراء الإنسان ومواقفه واتجاهاته ليس من السهل تغييرها أوتعديلها ، وهذه من الأسباب الجوهرية لضرورة التخطيط . ( السيد بهنسي حسن ، 1992 ، 15 )
    أن فكرة التخطيط الإعلامي ليست جديدة تماما ، فكل دولة تضع خططا منفصلة لكل قطاع من القطاعات فيها ، ولكل وسيلة من وسائل الإعلام ، وقد طرأ علي التخطيط الإعلامي في السنوات الأخيرة تطور هام ظهر في التأكيد علي أهمية النظر إلي مختلف عناصر النظام القومي ككل متكامل ، يهدف إلي تحقيق أهداف اجتماعية واقتصادية وسياسية ، مـع اخذ التطورات التكنولوجية الحـديثة مـثـل (الأقمار الصناعية والوسائل الصغيرة " الفيديو") في الاعتبار ، لتحقيق أهداف المجتمع في مجال التنمية والتطوير . ( جيهان رشتي ، 1980 ، 11 ) .

    هذا ولقد تطورت وسائل الإعلام وأجهزة الاتصال الحديثة تطورا سريعا ، بفضل التقدم التقني المعاصر ، فاتسعت رقعة انتشارها ، وتزايد تأثيرها في تشكيل الملامح الحضارية للمجتمع ، وبرزت خطورة الدور الذي تلعبه الحياة الاجتماعية ، إذ لم تعد وسائل الإعلام والاتصال أدوات لنقل المعلومات ، بل أصبحت من أهم العوامل المؤثرة في اتجاهات الأفراد والجماعات ، وتكوين مواقعهم الفكرية والاجتماعية ، بالاضافه إلي قدرتها غير المحدودة في تطوير العمليات التعليمية ، والمساهمة في نشر الوعي العلمي وتزويد أوجه النشاط الحيوي والفكري للمجتمع بطاقات عظيمة من التوجيه والإقناع ، ومن ثم فقد أصبح من الضروري وخاصة في المجتمعات النامية ان يوضع هذا النشاط الإعلامي في إطار خطة طويلة المدى ، ترسم في ضوء الاحتياجات الإعلامية الأساسية للمجتمع ، وتحدد أهدافها بما يتلاءم مع خططة الثقافية والتعليمية والاجتماعية ، وتساعد علي تحقيق أهدافها .
    ( أسامة أمين الخولي ، 1980 ، 5 )

    اختلف المفكرون والباحثون حول تعريف التخطيط Planing حيث يعرفه د.علي عجوة بأنه "النشاط الفعلي الإرادي الذي يوجه لاختيار امثل استخدام ممكن لمجموعة من الطاقات المتاحة لتحقيق أغراض معينة في فترة زمنية محدودة " (علي عجوة ، 2001 ، 85 ) .

    كما يعرفه سعد لبيب بأنه ( توظيف الإمكانيات البشرية والمادية المتاحة ، أوالتي يمكن ان تتاح خلال سنوات الخطة ، من اجل تحقيق أهداف معينة ، مع الاستخدام الأمثل لهذه الإمكانيات ) . ( سعد لبيب ، 1980 ، 123 ) .

    كما يعرف التخطيط بأنه ( رسم سياسة الإعلام بالنسبة للمؤسسة عن طريق تحديد الأهداف وتصميم البرامج والوقت المناسب وتوزيع الاختصاصات علي الخبراء .. وتحديد ميزانيتها ) أي العمل به في وضع الخطط التي تؤدي الي تحقيق الأهداف التي تم تحديدها ، فبعد ان تحدد المشكلة تكون الخطوة المنطقية التالية من تقرير ما يتخذ بشأنها ، وعندما تصل الخطط الي مرحلة التنفيذ فإنها تصبح برامج .( رشاد عبد اللطيف ، 1995 ، 167 )
    أما د. إبراهيم إمام فيري ان التخطيط الإعلامي هو( كيفية تحقيق الأهداف السياسية عن طريق استخدام الرموز استخداما فنيا بارعا ، والتأثير في الجماهير لحملها علي التصرف بطريقة معينة ، دون استخدام للعنف أوالتغيير المادي ، ومع الاعتماد علي الأساليب النفسية والمعتقدات الأيديولوجية ، وهوأيضا " عملية مقصودة وإرادية من العمليات الجماعية التي تقوم بها أجهزة متخصصة ، من اجل التنظيم وتعبئة الجهود ، سواء كانت جهود الأفراد أوالجماعات أوالمؤسسات للمجتمع تعبئة امكاناتة الإعلامية المادية والبشرية ، تعبئة كاملة لتحقيق الأهداف المرجوة .
    ( إبراهيم إمام ، 1969 ، 361 : 362 ) .

    وإذا كان مفهوم التخطيط الإعلامي يتضمن تحديد الأهداف والأغراض لوسائل الإعلام ، فينبغي ان نفرق بين الأغراض والأهداف ، فالغرض هوالوظيفة العامة للجهاز الإعلامي ، اما الهدف فهوالشئ المحدد المطلوب تحقيقة في فترة زمنية معينة ، أي ان الغرض يتم تحويلة الي عدة أهداف ، فالخدمة التليفزيونية مثلا لها أغراض رئيسية هي الإعلام والترفيه والتثقيف والتسلية والإعلان ويتصل بالتثقيف " التعليم المدرسي وتعليم الكبار " فإذا تم تحويل غرض من هذه الأغراض الي مجموعة من الأهداف التي ينبغي علي خدمة تليفزيونية معينة ان تحققها في إطار زمني معين ، فلا بد ان تكون هذه الأهداف علي نحوتفصيلي

    كأن يقال مثلا ان من أهداف الخطة في سنتها الاولي تقديم عدد محدد من البرامج ، مع إنشاء فصول المشاهدة الجماعية ، ويحدد أيضا عدد الفصول بالضبط وأمكن إنشائها ، وما هي الهيئات أوالأجهزة التي ستعاون في ذلك ، ثم يوضح ان عدد هذه الفصول أوالبرامج سوف يزيد مثلا بمقدار الثلث في السنة الثانية ، وهكذا يكون قد تم تحويل غرض تعليم الكبار الي أهداف محددة .
    ( جمال الدين العطيفي ، 1979 ، 76 ، سعد لبيب ، 1980 ، 20 : 21 ).

    من التعريفات السابقة يتضح ان التخطيط لا يعدوان يكون وسيلة منهجية ضمن وسائل أخري كثيرة تسعى الي تحقيق الهدف الأكبر وهورفاهية المجتمع ، فالتخطيط ليس هوذاته الذي يحدث التنمية ، وانما هويعمل علي تنظيم الظروف التي تحدد وتنسق عواملها ، فتدعمها وتؤدي الي التعجيل بها ، فالواقع ان التخطيط كما يري " د. محمود الكردي " يعتبر وسيلة عملية لتجميع القوي ، وتنسيق الجهود ، وتنظيم النشاط داخل إطار واحد تتكامل فيه الأهداف ، بحيث يمكن الانتفاع بذكاء الأفراد ومعلوماتهم ومقدرتهم العلمية والعملية ، واستغلال إمكانيات البيئة ، والإفادة من خبرات الماضي ، وتجارب الحاضر ، للوصول الي أهداف تقابل احتياجات المجتمع . ( محمود الكردي ، 1977 ، 21 : 22 ) .

    وتبرز أهمية في انه يساعد علي تحقيق الأهداف بأعلى جودة ودقة ممكنة وبأقل تكلفة وبأدنى جهد ، وفي اقصر وقت مستطاع ، وهذا يعني ان التخطيط يساعد علي استخدام الإمكانات سواء البشرية أوالمادية أوالتنظيمية استخداما امثل بحيث توجه هذه الإمكانات مباشرة لتحقيق الأهداف حتى لا تتعرض هذه الموراد وتلك الإمكانات مباشرة لتحقيق الأهداف حتى لا تتعرض هذه الموارد وتلك الإمكانات للضياع ، هذا بالإضافة الي ان التخطيط لا يسعى لتحقيق ما يجب ان يكون ، وانما بهدف الوصول الي ما يمكن ان يكون ، فهوبذلك أسلوب يتسم بالواقعية ولا يتصرف نحوالمثالية غير القابلة للتحقيق والإنجاز .

    ويقول المؤلف " روبرت رايلى Robert’s Rely " انه لا غني لأي تخطيط عن ان يشتمل علي ستة عناصر نجملها في الآتي :
    ( رشاد عبد اللطيف ، 1995 ، 167 : 168 ) .

    1- الهدف من التخطيط .
    2- الجوانب التي يجب ان يشملها التخطيط .
    3- الحالة الراهنة للمنظمة حيال تلك الأهداف .
    4- أساليب التنفيذ المزمع استخدامها .
    5- الجماهير المستهدفة .
    6- التكلفة ثم التقويم لعناصر التكلفة .

    avatar
    الصحفى
    كاتب موهوب
    كاتب موهوب

    عدد المساهمات : 343

    حصرى رد: مفهوم التخطيط الإعلامي

    مُساهمة من طرف الصحفى في الإثنين يونيو 20, 2011 10:56 pm


    مزايا وفوائد التخطيط:
    تنفيذ برامج متكاملة توجه من خلالها جميع الجهود المتاحة لإنجاز أهداف محددة للتخطيط مزايا وفوائد جمة نوجزها فيما يلي :
    ( السيد بهنسي ، 1992 ) .

    1- تنفيذ برامج متكاملة توجه من خلالها جميع الجهود المتاحة لإنجاز أهداف محددة .
    2- يظهر الأهداف بوضوح مما يسهل لكل فرد من مجموعة العمل معرفة الغايات التي تتوخاها المنظمة فيعمل جاهدا نحوتحقيقها .
    3- كسب تأييد الإدارة لهذه الأنشطة وزيادة مشاركتها فيها .
    4- يبين الاتجاهات الرئيسية وطرق العمل والقواعد التي يجب اتباعها عند تنفيذ الخطة .
    5- التأكيد علي الجانب الإيجابي بدلا من الجانب الدفاعي .
    6- يحدد الموارد الواجب استخدامها كما وكيفا سواء كانت موارد مادية أوبشرية أومالية وبذلك يمكن الاستعداد لتدبير هذه الموارد .
    7- حسن اختيار الموضوعات والأوقات الملائمة بالإضافة الي اختيار الأساليب الأكثر فاعلية في التنفيذ .
    8- يحدد الوقت اللازم لإنجاز وتقسيم الإنجاز الي مراحل متصلة يتحدد في كل مرحلة زمنية قدر من الإنجاز المطلوب .
    9- تحقيق امثل استخدام ممكن لوسائل الأعلام المتاحة في الوصول الي الجماهير المستهدفة .
    10- يمكن رجال الإدارة من معرفة المشاكل المتوقع حدوثها والعمل علي تلافيها أوالاستعداد لها قبل حدوثها لان التخطيط يتعلق بالمستقبل وعماده التنبؤ الدقيق لمختلف المتغيرات والعوامل .
    11- إيجاد حلول سريعة وخاصة للمشكلات القائمة ، وملافاه تكرار وقوعها في المستقبل ، أوحدوث مشكلات جديدة .
    12- يحقق التنسيق المادي والزمني بين جمهور العاملين أوالتقسيمات التنظيمية المنوط بها تنفيذ الخطة من خلال برامج محددة الأدوار والتوقيت
    13- الحفاظ علي العلاقات الطيبة القائمة بين وسائل الإعلام والجماهير وتنمية هذه العلاقات .
    14- مواجهة وإيجاد الحلول لما يتصور وقوعه من أحداث ومشكلات طارئة في المستقبل .
    15- يمكن الإدارات من اكتشاف التطورات التي لم تكن متوقعة … أوملاحظة ما هومتوقع ان يحدث وقد يحدث أسرع مما هومتوقع أوفي حالة عدم القيام بالتخطيط قد يحول ضعف العمل اليومي دون قدرة الإدارة علي التنبؤ بذلك .
    16- الابتعاد نهائيا عن الدوران في متاهة عجلة العمل اليومي أوالقيام بمشروعات قصيرة الأجل ، ولعل اخطر ما يواجه الإعلام بالذات هوتحكم الضغوط اليومية في وقت القائمين علية مما لا يترك لهم الفرصة للتفكير التخطيطي أوالنظرة المستقبلية .
    17- التركيز علي عنصر الوقت بما يؤدي الي رسم البرامج الزمنية لتنفيذ الخطط الجزئية أوالتفصيلية بدقة وربطها ببعضها البعض بالطريقة التي تؤدي الي إمكانية تحقيق الأهداف المطلوبة في الوقت المحدد .

    معوقات تخطيط الإعلام التربوي :
    يتحدد ذلك علي فلسفة الإدارة في أهمية ذلك ، وبصفة عامة فانه يمكن القول بأن هناك قصور في الأخذ بالتخطيط في مجال الإعلام بصفة خاصة .
    ومن أهم العقبات التي تحول دون تخطيط البرامج الإعلامية ما يلي . ( رشاد عبد اللطيف ، 1995 ، 171 ) .

    1- عدم حرص الإدارة علي إشراك مسئول الإعلام في أعمال رسم السياسات ووضع البرامج علي مستوي المنظمة ككلل .
    2- عدم وجود أهداف واضحة متفق عليها لتطبيق البرامج الإعلامية .
    3- عدم كفاية الوقت .. الذي غالبا ما يضيع في معالجة المشاكل اليومية الملحة .
    4- الإحباط وعدم التعاون الذي يواجه الممارسون في التنسيق مع الإدارات الأخرى .
    5- التغيير المستمر في الرأي العام واستعجال نتائج خطة الإعلام .
    6- عدم توافر الخطة الفنية .
    7- التخفيض المستمر لميزانيات الإعلام .
    8- صعوبة تقييم واختبار نتيجة تأثير وسائل الإعلام المختلفة .

    ولا شك أن كل هذه العقبات إلي سد الطريق أمام البرامج المخططة في كثير من المنظمات علي الرغم من الحاجة الملحة إلي التخطيط للمستقبل في عالم اليوم البالغ التعقيد والسريع التغيير .

    متطلبات تخطيط الإعلام التربوي .
    يتطلب التخطيط لأنشطة الإعلام التربوي ما يلي ( السيد بهنسي ، 1992 ، 17 ) .
    1- نظرة باحثة للخلف لتحديد كل العناصر التي أدت إلي الموقف الذي ندرسه .
    2- نظرة متعمقة للداخل لتوضيح الحقائق والآراء المتعلقة بأهداف المنظمة ومدي صحتها .
    3- نظرة واسعة حول المنظمة لدراسة الاتجاهات السياسية والاجتماعية والاقتصادية ودراسة المواقف المشابهة في المنظمات التي تمارس نشاطا شبيها بنشاط المنظمة .
    4- نظرة طويلة جدا إلي الأمام حتى يمكن تحديد أهداف المنظمة وتنفيذ البرنامج الموضوع لتحقيق هذه الأهداف .
    5- أن يعد التخطيط بواسطة جماعة ، فالتخطيط الجيد يتطلب دائما أراء عدة أفراد ، فالمشكلات الإنسانية مع تعدد نواحيها وتعقدها تتحدي قدرة فرد واحد علي أن يعالجها معالجة مثمرة .
    6- أن يتصف بالاستمرار ، فالنشاط الذي يفتقر إلي الاستمرار يتعرض لخطر فقد أثرة .
    7- أن توكل مسئولية كل مرحلة من مراحل الخطة إلي فرد محدد أوأفراد محددين .
    8- أن يكون التخطيط محددا وإيجابيا في الأسلوب .
    9- أن يتصف بالمرونة ، وان يكون متفقا مع مقتضيات الظروف ، فبالرغم من أن الخطة تعد لفترة زمنية معينة ، إلا انه من الضروري أن يراعي تصميمها أن تتضمن عنصر الظروف المتغيرة .

    أنواع التخطيط الإعلامي التربوي :
    هناك تصنيفان رئيسيان للتخطيط الإعلامي التربوي هما :

    أولا : التخطيط حسب الهدف المطلوب تحقيقة . (السيد بهنسي،1992،19 : 20 )
    وفي هذه الحالة ينحصر التخطيط في أحد الهدفين التاليين :
    1- تخطيط وقائي
    2- تخطيط علاجي

    ثانيا : التخطيط حسب الفترة الزمنية الأزمة للتنفيذ . (رشاد عبد اللطيف،1995، 170) .
    فيقال مثلا تخطيط طويل المدى وتخطيط متوسط المدى وتخطيط قصير المدى .
    ومن الطبيعي دمج التخطيطيين معا أي التخطيط حسب الهدف وحسب الزمن المتاح.

    أولا : التخطيط حسب الهدف المطلوب تحقيقة :
    (أ) التخطيط الوقائي :
    وهوالتخطيط المبني علي دراسات مستفيضة وبحوث رشيدة ، ويستهدف غايات بعيدة تدور في محيط إقامة علاقات ودية بين المؤسسات وجماهيرها المختلفة ، وذلك عن طريق العمل الدائب لإزالة كل ما يتسبب عنة سؤ الفهم أوتعارض المصالح . وقد يتصف هذا النوع من التخطيط بطول المدى فيطلق علية حينئذ التخطيط للمدى الطويل وقد يكون قصير المدى فيطلق علية التخطيط للمدى القصير .

    وافضل أنواع التخطيط للأعلام هوذلك التخطيط بعيد المدى الذي يوضح سياسة المؤسسة ويبين أهدافها وغاياتها ، وفي الوقت نفسه يوضع داخل هذا الإطار الكبير للتخطيط برامج قصيرة الأجل لمشروعات خاصة تحقق غايات محددة وتهدف الي نتائج معينة . وينبغي ان تكون برامج التخطيط القصيرة الأمد بمثابة فروع تغذي البرنامج العام طويل المدى .

    (ب) التخطيط العلاجي :
    تستخدم تلك البرامج عندما يحتاج الأمر الي بذل مجهود محدد لمواجهة ازمه طارئة ، ومعني ذلك ان هذا النوع من التخطيط يتسمم بالحالية والمواجهة السريعة للمشاكل والأزمات التي قد تبرز فجأة ، كما أنها تتسم بقصر الأجل لارتباطها بمعالجة المشكلة أوالأزمة التي دعت أليها .

    وتتطلب هذه الأزمات خططا واضحة المعالم لمواجهتها عندما تحدث ، وان كان الأمر يحتاج الي بعض اللمسات الإضافية تبعا للموقف الذي يحدث ، فسوف يصبح من اليسير وضع اللمسات وتنفيذ الخطة بسرعة وبدقة ودون ان تتعرض المؤسسة للارتباك أوالتصرفات المتضاربة .

    ثانيا : التخطيط حسب الفترة الزمنية اللازمة للتنفيذ .
    لا تولد العلاقات الطيبة من تلقاء نفسها فلا بد من ان يضع شخص أومجموعة أشخاص حسب وصف إدوارد بيرنيرEdward F.pearnis يشبه الي حد ما القائد الذي يتعين علية وضع استراتيجية لكسب الحرب … فعلية ان يتحقق من وصول إمداداته إليه بانتظام ، وفي الوقت المناسب وعلية ان يعرف كيف يجعل من كل خطوة من خطواته كسبا له .
    ولكي يقدر القائد الزمن اللازم لكسب الحرب علية ان يحدد أولا : الأهداف التي يرمي الي تحقيقها ، فتحديد الأهداف هوالذي يحدد الوقت اللازم بغرض توفير سائر المستلزمات ولذلك ينبغي علي رجل الإعلام ان يسأل نفسه دائما ما هي سياسة المؤسسات وهل في وسعه تحقيق الوعود المبذولة للجماهير للجدول الزمني الموضوع لا حتى يتجنب ردود الفعل السيئة ، وينبغي دائما مراعاة أن الرأي العام يتغير ببطء نسبي ، وان أزاله أي فكرة سيئة تترسخ في ذهن الجمهور أمر بالغ المشقة يحتاج إلي المزيد من الوقت والجهد والصبر وكذلك الحال بالنسبة لترسيخ فكرة طيبة ، خلاصة القول أن … التخطيط ضرورة مستمرة .

    التخطيط لوسائل الإعلام والتخطيط لوسائل الاتصال والتخطيط للإعلام التربوي .
    وينبغي لنا أن نفرق بين التخطيط الإعلامي ( أي لوسائل الإعلام ) والتخطيط لوسائل الاتصال ، فالاتصال " communication " له أربعة أشكال كما حددها " رويش " و" باتيسون" .

    وهي : الاتصال الذاتي ، الاتصال الشخصي ، والاتصال الجمعي ، والاتصال الثقافي ، ومن المعروف أن الاتصال الذي يتم باستخدام وسائل الإعلام يدخل في إطار الشكل الثالث ، وهو: الاتصال الجمعي .( زيدان عبد الباقي ، 1976 ، 16 : 17 ) .

    كما أن التليفزيون والراديووالصحف هي من وسائل الاتصال التي حددتها " كانتريل والبورات " بخمسة عشر وسيلة ، وهذه الوسائل تتضمن مختلف وسائل الاتصال مرتبة وفقا لدرجة الإدراك التي تتحقق بين المرسل والمستقبل ، فالاتصال باستخدام وسائل الإعلام هوشكل من أشكال الاتصال ووسائل الإعلام هي من وسائل الاتصال ، والتخطيط لوسائل الاتصال ولسياساته يتضمن التخطيط لوسائل الإعلام وسياساتها ، أما التخطيط الإعلامي فهولا يتضمن التخطيط لوسائل الاتصال الأخرى غير الجماهيرية ، وان كان يهتم بالتنسيق والتكامل معها . ( نفس المرجع السابق ، 69 : 70 ) .

    ولذلك فإن نوادي الاستماع والمشاهدة وفرق الفنون الشعبية وخيال الظل وشاعر الربابة لا تنضم إلي التعريف الخاص للتخطيط الإعلامي الذي قدمه محمد سيد محمد . والذي يري تعريف محمد سيد محمد للتخطيط الإعلامي .
    " أن التخطيط الإعلامي في دولة نامية هوحصر القوي الإعلامية فيها من طاقات بشرية وأجهزة إعلامي ومعدات ومؤسسات بدءا من النشرات الحزبية إلي المؤسسات الصحفية إلي الإذاعة والتليفزيون إلي مصلحة الاستعلامات إلي قصور الثقافة ونوادي الاستماع والمشاهدة إلي دور العرض السينمائي والاستوديوهات والمسارح وفرق الفنون الشعبية حتى خيال الظل وشاعر الربابة ، وتعبئة وتوجيه هذه القوي لتحقيق أهداف المجتمع ، ومن بينها أهداف خطة التنمية ومن بينها لأهداف التفصيلية لخطة الإعلام ذاتها . ( محمد سيد محمد ، 1988 ، 321 ) .

    avatar
    الصحفى
    كاتب موهوب
    كاتب موهوب

    عدد المساهمات : 343

    حصرى رد: مفهوم التخطيط الإعلامي

    مُساهمة من طرف الصحفى في الإثنين يونيو 20, 2011 10:58 pm


    " أسس تخطيط برامج الإعلام التربوي"
    سوف نشير إلي إبراز الجوانب والأسس لوضع برنامج أعلامي تربوي .

    أولا : جمع الحقائق والمعلومات :
    وذلك بالاستماع إلي أراء ومعتقدات الأفراد وأصحاب الشأن فيما يتعلق بالسياسات التي تتبعها إدارة المؤسسة ويدخل في هذه الخطوة مهمة البحث عن الحقائق المتعلقة بالمؤسسة نفسها والتوصل إلي ما هي الشكل التي تواجهها ، ويمكن تلخيص هذه الخطوة في العبارة الآتية :
    ( ما هي المشاكل ؟ أوما هوالهدف المراد تحقيقة ؟ ) .

    ثانيا : التخطيط واتخاذ القرارات :
    ويتضمن هذا الاستفادة من هذه الآراء والاتجاهات وردود الأفعال عند وضع سياسات وبرامج المنظمة ، وهذا يمكن من تحديد الطريق الذي يوفق بين جميع الرغبات أوبمعني أخر تحديد ما يمكن عملة لحل مشكلة المنظمة أوتحقيق هدفها . ويمكن تلخيص هذه الخطوة في العبارة التالية : ( ماذا نفعل ) .

    ثالثا : الاتصال والتنفيذ :
    ويشتمل هذا شرح وتجسيد التصرفات التي تم اختيارها لأولئك الذين يتأثرون بها والذين يعتبر تأييدهم مهم وبمعني آخر كيف تفعل ، أوهذا هوما قمنا به ومبرراته .

    رابعا : التقييم :
    ويتضمن هذا تقسيم نتائج البرنامج وفاعلية الأسلوب الذي تم استخدامه أوبمعني أخر نجحنا ؟ أوهل حققنا المطلوب ؟ أي برنامج الإعلام يجب ان يتقدم بشكل منتظم ومتكامل حيث أن المقصود بالبرامج تكامل الخطط ووصولها مرحلة التنفيذ .
    مثال تطبيقي من الخطة الإعلامية العامة لاتحاد الإذاعة والتليفزيون :
    إذا حاولنا تطبيق المفاهيم السابقة المرتبطة بالمحاور الرئيسية للخطة الإعلامية ومضمونها ، من أهداف استراتيجية ، وخطط تنفيذية ، وذلك اعتمادا علي الخطة الإعلامية العامة لاتحاد الإذاعة والتليفزيون لعام 1997/1998 فسنجد ما يلي : ( لاتحاد الإذاعة والتليفزيون ، 1997/1998 ) .

    نص الهدف الاستراتيجي الأول
    التطوير الدائم والمستمر لقدرات الإعلام الإذاعي المصري المسموع والمرئي وإمكانياته لتحقيق أقصى درجة ممكنة من الانتشار بما يحقق السيادة الإعلامية داخليا والوصول والمنافسة خارجيا .


    الخطط التنفيذية التي تحقق الهدف الاستراتيجي الأول .
    يقوم قطاع الهندسة الإذاعية باتحاد الإذاعة والتليفزيون بإنشاء وتشغيل وصيانة استوديوهات الإذاعة والتليفزيون وكذا إنشاء وصيانة محطات ومراكز الإرسال الإذاعي والتليفزيوني التي تغطي إنحاء الجمهورية وخاصة الإذاعات الموجهة إلي معظم أنحاء العالم فضلا عن التوسع والنموالمتزايد في إنشاء الإذاعات التليفزيونية الإقليمية والمحلية (6 قنوات محلية حتى ألان) كما دخلت الخدمة حديثا القناة الفضائية المصرية الأولي والثانية والدولية وقناة المعلومات المرئية ، وكذلك المشروع العملاق بمدينة الإنتاج الإعلامي في 6 أكتوبر ، وبذلك يتحمل قطاع الهندسة الإذاعية العبء الأكبر بين قطاعات الاتحاد جميعا لتأدية الخدمات الإذاعية والتليفزيونية وفق التفصيل التالي :

    1- في مجال الخدمات الإذاعية .
    تقوم الهندسة الإذاعية بإنشاء المحطات ومراكز الإرسال الإذاعي ومحطات التقوية ، وتتولى تشغيلها وصيانتها وأعداد الاستوديوهات اللازمة لتشغيل هذه المحطات .

    2- في مجال الخدمات التليفزيونية .
    تقوم الهندسة الإذاعية بإنشاء الشبكات والاستوديوهات وصيانتها وإعداد الاستوديوهات وتجهيزها بأحدث المعدات التي تضمن وصول البث التليفزيوني إلي كافة المناطق بالجمهورية ، وقد دخلت الخدمة بالفعل القنوات الفضائية المصرية الأولي والثانية والدولية التي تنقل البث التليفزيوني المصري إلي العديد من دول العالم .

    3- في مجال الخدمات الاقتصادية .
    تقوم الهندسة الإذاعية بتشغيل وصيانة أجهزة الإذاعات الصوتية والمرئية لنقل الإعلانات وعمل البروفات الخاصة بها وكذا الإعداد الفني في جميع مراحله للأفلام والاشرطة المعدة للتسويق ، وجدير بالذكر أن حجم الاستثمارات المقترحة خلال العام 97/1998 يتوقع أن تصل قيمته إلي ما يقرب من 830 مليون جنية يتم تنفيذها خلال هذا العام وفقا للأهداف المحددة في تحقيق السيادة الإعلامية داخليا وخارجيا .


    نص الهدف الاستراتيجي الثاني
    دعم النظام العام للمجتمع والمساهمة في إثراء التطور الديمقراطي والذي يتم في إطار من قيم المجتمع المصري وتقاليده وتفاعلا مع ظروفه وإمكاناته واستجابة لمعطيات حركة تطوره .


    الخطط التنفيذية التي تحقق الهدف الاستراتيجي الثاني .

    نص الهدف الاستراتيجي الثالث
    الوصول بالإعلام الإذاعي المسموع والمرئي إلي أفضل أداء متميز ومتطور خدمة لأهداف التنمية الشاملة والمتكاملة للمجتمع .



    تعتمد الخطة التنفيذية لقطاع الأخبار علي الأهداف الاستراتيجية التي وردت في الخطة الإعلامية العامة 97/98 ومن ثم تحرص قيادة القطاع علي وضع البرامج التنفيذية التي تحقق هذه الأهداف سواء في الأخبار المسموعة أوالمرئية ولتوضيح أبعاد هذه الخطة التنفيذية وكيف يتم ترجمة هذه الأهداف الاستراتيجية إلي برامج مختلفة نجد في البداية انه من الضروري أن توضح بعض النقاط المهمة التي تميزت بها هذه الخطة التنفيذية حتى تتواكب مع تطور الأحداث والظروف المحيطة بالأعلام المصري سواء علي المستوي الداخلي أوالخارجي .

    أولا: حرصت الخطة علي الاستجابة للتطور التكنولوجي والفني في بث الأخبار علي المستوي العالمي والتي تحقق التفاعل القوي بين الإعلام المصري وجمهور المشاهدين علي المستوي المحلي والدولي وكذلك الأخذ بأحدث الأساليب والأشكال الفنية ، وتمثل ذلك من خلال التوسع في تقارير المراسلين في الخارج واستخدام أجهزة الكمبيوتر في الحصول علي الأخبار من وكالات الأنباء المختلفة ، وأيضا سرعة توجه كاميرات الأخبار والمندوبين إلي مواقع الأحداث سواء المحلية أوالخارجية وهناك أمثلة عديدة علي ذلك .

    ثانيا: تحقيق المرونة اللازمة للخطة لتواكب التطور السريع في مجال الإعلام علي المستويين العربي والدولي والبعد عن الأشكال الجامدة وأحداث تطورات إيجابية مستمرة في عرض الأخبار المرئية والبرامج الإخبارية المختلفة ومثال ذلك تقديم برامج جديدة ذات طابع مختلف ، منها علي سبيل المثال برامج ،

    1- دائرة الحوار 2- وراء الأحداث 3- وجها لوجه .

    ثالثا: أن الأخذ بالتطوير لا يعني إلغاء البرامج التي تحتل مكانة كبيرة لدي المشاهدين والتي لازالت تمثل ضرورة حيوية للقيام بمهمة شرح الأحداث وتحليلها للمشاهد وربطة بالأهداف القومية سواء منها البرامج المرئية أوالبرامج المسموعة .

    رابعا: الاهتمام المستمر بدفع دماء جديدة من الشباب ذوي الكفاءات والمؤهلين للعمل في قطاع الأخبار من خلال التعيينات الجديدة والتي تتم من خلال اختبارات دقيقة تجريها لجنة متخصصة من خبراء قطاع الأخبار في المجالات المختلفة .

    خامسا: الحرص علي التدريب المستمر لكل العاملين في حقل التحرير بقطاع الأخبار علي أجهزة الكمبيوتر الحديثة الموجودة بصالة تحرير الأخبار المرئية والمسموعة وأيضا للمذيعين حتى أصبحت النشرات ألان تبث من خلال أجهزة الكمبيوتر للمذيعين مما يساعد علي الارتقاء بمستوي الأداء والوصول الي تحقيق المتابعة الفورية لاحدث الأخبار علي الهواء مباشرة .

    أيضا يحرص القطاع علي إرسال مجموعات من المحررين والمخرجين والفنيين للتدريب في معهد التدريب وفي دورات تدريبية للغات الأجنبية .

    وفي ظل هذه القواعد العامة التي تضع الإطار الفكري لعمل قطاع الأخبار تجيء الخطة التنفيذية ترجمة حقيقية للاستراتيجية العامة التي رسمها الاتحاد لقطاع الأخبار وفيما يلي المحاور الرئيسية التي تعتمد عليها الخطة التنفيذية لقطاع الأخبار في المجالات الرئيسية التالية :

    أولا : الأخبار والبرامج الإخبارية المسموعة .
    ثانيا : الأخبار المرئية .
    ثالثا : البرامج الإخبارية المرئية .
    رابعا : الإدارة المركزية للأنباء والتحليل السياسي .

    نص الهدف الاستراتيجي الرابع
    الارتقاء بمستوي الرسالة الإعلامية من حيث الشكل والمضمون بما يحقق فاعليتها ووصولها إلي الجماهير وتجاوب تلك الجماهير معها في الداخل والخارج ووجودها المؤثر والمتميز في عصر الفضاء .


    الخطط التنفيذية التي تحقق الهدف الاستراتيجي الرابع .
    في مجال التخطيط
    - التخطيط والمتابعة المركزية من خلال إعداد مشروع الموازنة التخطيطية المركزية والحساب الختامي المركزي للاتحاد وتقارير المتابعة المركزية الدورية .
    - التنسيق والتعاون البناء بين الاتحاد وأجهزة الدولة لحل المشكلات المالية للاتحاد والتغلب عليها .
    - يتم الحصول علي موافقات أجهزة الدولة بأجراء التعديلات والتعزيزات اللازمة بالنسبة لمختلف أبواب موازنة الاتحاد بما يتواءم مع مقتضيات التنفيذ الفعلية للخطة الإعلامية للاتحاد .
    - إعداد برامج التمويل اللازمة لمواجهة احتياجات كافة قطاعات الاتحاد سواء المتعلقة بالاستخدامات الجارية والرأسمالية في ضوء الاعتمادات المتاحة وما يطرأ عليها من تعزيزات أوتعديلات .
    - إجراء الدراسات والبحوث الاقتصادية اللازمة للقضاء علي المعوقات وما يؤدي الي تحقيق الاستقلال والتوازن المالي بميزانية الاتحاد وإصلاح الهيكل التمويلى وتوفير السيولة النقدية


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين يوليو 16, 2018 9:44 pm