موقع الإعــــــلام التربــــوي

أنت غير مسجل لدينا يجب عليك التسجيل حتى يمكنك الاستفادة الكاملة من مواضيع المنتدى

ملاحظة : يجب عليك التسجيل ببريدك الالكتروني الصحيح حتى يتم تفعيل حسابك, يتم إرسال رسالة التفعيل إلى بريدك الالكتروني ولا يمكن الاستفادة من التسجيل بدون تفعيل عضويتك وسيتم حذف العضوية الغير مفعلة

موقع الاعــــــلام الــتربــوى أول موقع عربى فى الشرق الاوسط متخصص فى مجال الاعلام المدرسى ولطلاب وخريجى قسم الاعلام التربوى ولمشرفى الاذاعة والصحافة والمسرح المدرسى من هنا تبدأ خطواتك الاولى نحو التفوق

 أهلا ومرحبا بكم فى موقع الآعلام التربوى أول موقع عربى فى الشرق الاوسط متخصص لطلاب وخريجى قسم الاعلام التربوى ولمشرفى الاذاعة والصحافة والمسرح المدرسى من هنا تبدأ خطواتك الاولى نحو التفوق نتمنى  من الله عز وجل ان تستفيدوا معنا كما نتمنى منكم التواصل والمشاركة معنا
تنــــــوية هام

 فى حالة رغبة الزوار بالتسجيل فى المنتدى الضغط على زر التسجيل ثم ملئ الحقول الفارغة والضغط على زر انا موافق ستصل رسالة اليك على الاميل الخاص بك أضغط على الرابط لتفعيل تسجيلك وفى حالة عدم وصول رسالة التفعيل ستقوم الادارة خلال 24 ساعة بتفعيل أشتراك الاعضاء

ملاحظة : يجب عليك التسجيل ببريدك الالكتروني الصحيح حتى يتم تفعيل حسابك, يتم إرسال رسالة التفعيل إلى بريدك الالكتروني ولا يمكن الاستفادة من التسجيل بدون تفعيل عضويتك ....
نظرا لوجود التعديلات والصيانة المستمرة للمنتدى يرجى من أعضاء المنتدى وضع مقترحاتهم ووجهة نظرهم لما يرونة أفضل وذلك فى منتدى الشكاوى والمقترحات ....... فشاركونا بوجهة نظركم لرقى المنتدى

الآن ..... يمكن لزوار موقعنا وضع تعليقاتهم ومواضيع بدون اشتراك أو تسجيل  وذلك فى منتدى الزوار .... كما يمكن للجميع ابداء أراؤكم بكل حرية وبدون قيود فى حدود الاداب العامة واحترام الاديان فى منتدى شارك برأيك وفى حدوث تجاوز من احد الآعضاء أو الزوار ستحذف المشاركة من قبل ادارة الموقع

 التعليقات المنشورة من قبل الاعضاء وزوار الموقع تعبر عن اراء ناشريها ولا تعبر عن رأي الموقع 
الاخوة  الكرام زوار وأعضاء موقع الاعلام التربوى المنتدى منتداكم انشئ لخدمتكم فساهموا معنا للنهوض به

إدارة المنتدى تتقدم بالشكر للاعضاء المتميزين  وهم  (المهندس - الباشا - شيماء الجوهرى - الاستاذ - محمد على - أسماء السيد - الصحفى - كاريكاتير - المصور الصحفى - العربى - الرايق - القلم الحر  - ايكون - ابو وردة - انجى عاطف - الروسى - rewan - ام ندى -  esraa_toto - بسمة وهبة - salwa - فاطمة صلاح - السيد خميس - ليلى - أبوالعلا البشرى )  على مساهماتهم واهتماماتهم بالمنتدى


    عناصر عملية الإعلام التربوي ومكوناته

    شاطر
    avatar
    الصحفى
    كاتب موهوب
    كاتب موهوب

    عدد المساهمات : 343

    شرح عناصر عملية الإعلام التربوي ومكوناته

    مُساهمة من طرف الصحفى في الإثنين يونيو 20, 2011 10:29 pm


    عناصر عملية الإعلام التربوي ومكوناته:
    من أهم الأهداف التي يسعى أليها أي علم ، زيادة فهمنا للظواهر التي تحيط بنا ، والوصول الي تعميمات عن الظروف المحيطة تدعمها الأدلة العلمية الموضوعية ، والهدف الثاني هومساعدتنا علي التنبؤ بالنتيجة ، وتتم عملية الفهم بواسطة نماذج رمزية نستخدمها جميعا في تفكيرنا لكي تسهل علينا استيعاب وفهم الظواهر ومكوناتها الأساسية ، والعلاقات بين تلك المكونات .

    فالنموذج عبارة عن محاولة لتقديم العلاقات الكامنة التي يفترض وجودها بين المتغيرات التي تصنع حدثا اونظاما معينا في شكل رمزي . أي ان النماذج عبارة عن أدوات تساعدنا علي فهم الظاهرة أوالنظام ، وأدراك العلاقات بين العناصر الأساسية في تلك الظاهرة ويتيح نموذج الاتصال للباحثين ابسط وافضل الطرق لتفسير التفاعل البشري الذي يتسم بالتعقيد الشديد . ( حسن عماد مكاوي ، 1998 ،35 :36 ) .

    ومهما تعددت التعريفات الخاصة بعملية الأعلام التربوي أواختلفت باختلاف مداخل التعريف أوتأثير التخصص العلمي ، فإننا في النهاية يمكن الاتفاق علي تعريف هذه العملية من خلال تحديد عناصرها الأساسية أوالكشف عن مكوناتها ، وهي التي يمكن ان يغفلها تعريف ما حتى وإن لم تذكر صراحة في سياق هذا التعريف . ( محمد عبد الحميد، 1997 ، 242 )

    وربما تكون اكثر الطرق شيوعا في النظر لعملية الإعلام التربوي بصورة منظمه تتمثل في الرجوع الي بعض النماذج الشهيرة ومنها ما يلي :

    1- نموذج هارولد لازويل H -Lasswell
    يقترح ( هارولد لازويل ) خمسة أسئلة للتعبير عن الاتصال هي :

    من ؟
    WHO ?

    يقول ماذا ؟
    say’s What ?

    بأي وسيلة ( قناة )
    In Which channel ?

    لمن ؟
    To Whom?

    وبأي تأثير ؟
    With What Effect ?


    2- نموذج ديفيد برلو David Berlo
    يتضمن نموذج " برلو" للاتصال أربعة عناصر رئيسية هي :

    المصدر
    Source

    الرسالة
    Message

    الوسيلة
    Channel

    المتلقي
    Receiver

    المرمز
    Encoder

    فك الترميز
    Decoder


    avatar
    الصحفى
    كاتب موهوب
    كاتب موهوب

    عدد المساهمات : 343

    شرح رد: عناصر عملية الإعلام التربوي ومكوناته

    مُساهمة من طرف الصحفى في الإثنين يونيو 20, 2011 10:30 pm


    - نموذج شانون وويفر Shannon and Weaver
    يعتمد هذا النموذج علي نظرية المعلومات التي قدمها " شانون " عام 1984 والمكونات الأساسية لهذا النظام الاتصالي كالتالي :

    مصدر المعلومات
    Source

    ينقل رسالة
    message

    عبر جهاز إرسال
    Transmitter

    يحمل الإشارة ( الرموز )
    ( Encoding ) signal

    يحدث تشويش
    Noise

    جهاز استقبال يتلقى الإشارة
    Decoding

    الهدف
    Destination


    4- نموذج جورج جربنر George Gerbner
    يتضمن نموذج " جربنر" عشرة عناصر للاتصال هي :

    شخص
    Some one

    يدرك حديثا
    Perceive an evenl

    ويستجيب
    and reacts

    في موقف ما
    In a situation

    عبر وسائل
    Through some means

    ليضع مواد مناسبة
    To make available materials

    بشكل ما
    In some from

    وسياق
    and content

    ينقل محتوي
    conveying content

    له نتائج
    With some consequences

    ( حسن عماد مكاوي ، 1998 ، 38 : 40 ) .

    5- نموذج برادوك Bradook
    يضيف برادوك الي نموذج هارولد لازويل عنصرين الي العمل الاتصالي وهما " تحت أي ظرف يتم إرسال رسالة " و" ما هوهدف المتصل من قولة شيئا – إرسال الرسالة " ولا شك ان الإضافتين هامتان لفهم العملية الاتصالية ولكنة يهمل المرجع في الاتصال ، ويتمثل النموذج بالأسئلة الآتية :

    من ؟
    WHO ?

    ماذا يقول ؟
    Says What ?

    بأي وسيلة ؟
    In Which Channel ?

    لمن ؟
    To Whom?

    تحت أي ظرف ؟
    In Which Context ?

    ولأي هدف ؟
    In Which aim/Target ?

    وبأي تأثير ؟
    With What Effect ?


    6- نموذج ويلبور شرام “ Schramm”
    قدم شرام ثلاثة نماذج لكيفية عمل الاتصال وتتلخص العناصر الأساسية للنماذج الثلاثة ما يلي :

    المصدر
    Source أوالمرمز Encoder

    المستقبل
    Receiver أومحلل الرمز Decoder

    الإشارة
    Signal

    الهدف
    Destination

    مجال الخبرة أو"الإطار المرجعي"
    Field Experience


    وتقدم إجابات هذه الأسئلة تحديدا واضحا لعناصر عملية الإعلام التربوي التي يجب توافرها في كل عمليات الاتصال بكل أشكالها ومستوياتها وهذه العناصر هي :

    7- المرسل Sender أوالقائم بالاتصال Communicator
    وهوالمقصود بالسؤال من ؟ وهوالشخص الذي يبدأ عملية الإعلام التربوي بإرسال الفكرة أوالرأي أوالمعلومات من خلال الرسالة التربوية التي يقوم بأعدادها .

    وقد يكون هذا الشخص هومصدر الفكرة أوالرأي أوالمعلومات Source وقد لا يكون مصدرها ، وقد يكون المصدر فردا أخر كما يظهر واضحا في حركة عملية الإعلام التربوي من خلال المؤسسات الإعلامية التي يقوم أفرادها " قائم الاتصال " بالاتصال بالمصدر للحصول علي المعلومات أوالأخبار حتى يقوم بصياغتها أوأعدادها للنشر في صحيفة تربوية أوأذاعتها في إذاعة تربوية وإرسالها مرة أخرى الي جمهور المتلقيين

    وفي الحالة الأخيرة فأننا نفضل الفصل بين مفهوم المصدر والقائم بالاتصال Communicator وبصفة خاصة في مجال الأعلام التربوي ، ويدخل المصدر في بناء نماذج الاتصال في مجالات الإعلام التربوي كعنصر سابق للقائم بالاتصال .

    أما إذا كانت هذه المعلومات أو الأفكار أو الآراء هي نتيجة المشاهدة أو الملاحظة التي قام بها القائم بالاتصال نفسه ، أوان الآراء هي نتيجة اجتهاد في تفسير الوقائع والأحداث ، أو رؤيته للموجودات البيئية التي يتعرض لها وتفسيره لحركتها , في هذه الحالة فان القائم بالاتصال أوالمرسل في عملية الإعلام التربوي يكون هونفسه المصدر أيضا في عملية الاتصال .( محمد عبد الحميد ، 1997 ) .

    أ- الرسالة Massage :
    التي تحتوي علي عدد من المعاني أوالأفكار ، ينقلها المرسل أوالقائم بالاتصال الي الطرف الأخر " المستقبل " ويتم التعبير عن هذه المعاني أوالأفكار من خلال الرموز اللغوية أواللفظية Verber أومن خلال الرموز غير اللفظية Non-Verbal أومن خلالهما معا ، والتي تشكل المعني الإجمالي للمضمون الاتصالي فحركات أجسادنا وطرائق تحدثنا واستخدامنا لملابسنا ومقتياتنا ، كلها تعد رسائل افصاحية للآخرين عن -أشخاصنا وذواتنا .( عبد الله الطويرقي ، 1997 ، 43 ) .

    ب- المستقبل Receiver أوالمتلقي Audience .
    وهوالذي يستقبل الرسالة ويقوم بتفسير الرموز وأدراك كالمعني في إطار العمليات العقلية التي يقوم بها خلال عملية الاتصال . حيث ان جمهور المتلقيين جمهور متباين المستويات والنوعيات ، ومن ثم يجب ان يراعي القائم بالاتصال ان هناك العامة والخاصة في جمهوره ومراعاة مستويات الجمهور ضرورة كي تحقق الرسالة هدفها ، كما ان المتلقي اكثر استعدادا لتلقي الرسالة علي جرعات لفهمها ولذا كان علي الرسالة الإعلامية التي تهدف الي تقديم خبرات جديدة ، وتعليم مهارات جديدة يجب ان تراعي الاستعداد لدي المتلقي ، أوالتدريج في توصيل معلوماتها ، كي تحقق الهدف منها ( صالح أبواصبع ، 1999 ، 69) .

    ج- الوسيلة Channel Median
    التي يتم من خلالها نقل الرسالة من المرسل الي المستقبل ، وهذه الوسيلة تختلف في خصائصها وإمكانيتها باختلاف الموقف الاتصالي وحجم المتلقين ، وانتشارهم وحدود المسافة بين المرسل والمتلقين .

    د- رجع الصدى Feed Back
    يضاف الي ما سبق ان المرسل عندما يصيغ رسالته في محتوى ما ويرسلها الي المستقبل فانه يسعى الي تحقيق أهداف معينة من العملية الاتصالية ويتوقع من المستقبل رد فعل " Reaction " أواستجابة “ Response " ترتد مرة أخري الي المرسل في شكل من أشكال التعبير ويدخل في ذلك التعبيرات غير اللفظية مثل إيماءات الوجه أوالإشارات أوتعبيرات الوجه .. وغيرها من الرموز التي تفيد حدوث رد فعل للرسالة سواء كان رد الفعل إيجابيا يتفق مع أهداف المرسل أوسلبيا يتعارض مع هذه الأهداف ، وهذا ما يطلق علية في العملية الاتصالية " التغذية المرتدة " أوالعكسية أوالراجعة أوما يسمى رجع الصدى “ Feed Back " . ( محمد عبد الحميد ، 1997 ، 26 ) .

    والعناصر الخمسة السابقة هي التي تتوافر في أي عملية اتصالية ، سواء كانت بين الأفراد أوبين فرد وآخرين في مجال من مجالات الاتصال التي يتفاعل خلالها الأفراد لتحقيق أهداف معينة .

    وتبدأ دورة الاتصال بفكرة أوخبرة أوتجربة أومعلومة يرى المرسل ان انتقالها الي آخر أوآخرين يحقق هدف ما . فيبدأ في تحويل هذه الفكرة أوالمعني المراد توصيله الي رسالة ذات محتوى يتكون من الرموز اللفظية أوالوحدات اللغوية – الكلمات والجمل والعبارات – أويعبر عنة بالرموز اللفظية أوالوحدات اللغوية – الكلمات والجمل والعبارات – أويعبر عنة بالرموز غير اللفظية مثل الصور أوالرسوم أوالموسيقي وغيرها .

    وتعتبر هذه الرسالة مثيرا “ Stimulant " بالنسبة للمستقبل عندما تصل إليه فيستجيب لها بشكل أوبأخر يتفق مع تفسيره للرموز ، وإدراكه للفكرة أوالمعني في إطار خبرته وتجربته الخاصة ، ونتيجة لهذه الاستجابة فانه يقوم بصياغة نتيجة الاستجابة التي توضح اثر الرسالة في رسالة أخرى مرتدة أوراجعه الي المرسل ( رجع الصدى ) يقوم المرسل بناء عليها بتقييم اثر الرسالة ونتائج عملية الاتصال. ( نفس المرجع السابق ) .

    وذلك كما يوضحه الشكل رقم (1) .
    وخلال عملية الاتصال تتم عمليات أخرى فرعية قد تكون مكملة أوضرورية لاستكمال دورة الاتصال ، وأخرى قد تعوق عملية الاتصال وتشكل صعوبة استكمالها ، وهذه العمليات يتوقف عليها نجاح الاتصال أوفشلة في تحقيق الأهداف .

    1- الخبرة المشتركة Field of Experience
    كل فرد منا يحمل نطاقا من الخبرات والعادات والتقاليد والمعارف والاتجاهات والسلوكيات التي تصاحبه أينما ذهب ، وحين يكون الأفراد الذين نتصل بهم لديهم خبرة حياتية مشابهة لنا ، فان فرص التفاهم وتحقيق نجاح الاتصال يكون متاحا بطريقة فعالة . وعلي النقيض كلما تباعدت الخبرة الحياتية بين المرسل والمتلقي كلما صعب التفاعل والتفاهم بينهما ، وكلما وجد صعوبات في المشاركة في فهم المعاني

    2- كود الرسالة " الترميز " Coding
    كود الرسالة هومجموعة الرموز التي إذا وضعناها في ترتيب معين يصبح لها مغذي عند الملتقي وأي لغة هي كود طالما بها مجموعة من العناصر
    ( مفردات اللغة ) ومجموعة من الأساليب لجمع تلك العناصر في تكوين له معني ، وعلي هذا فان عملية الترميز عملية عقلية معرفية يقوم بها كل من المرسل والمستقبل لضمان التعبير السليم عن المعاني في الرسائل الاتصالية ، وكذلك التفسير السليم لهذه المعاني .

    3- التشويش Noise
    التشويش هوأي عائق يحول دون القدرة علي الإرسال أوالاستقبال وينقسم التشويش الي نوعين :
    أ‌- التشويش الميكانيكي : ويقصد به وجود عيوب في صوت المرسل ، أواستخدام ترددات غير مناسبة في الإرسال أوضعف حاسة السمع أوالبصر عند المتلقي ، وقد يحدث التشويش نتيجة مؤثر نفسي مثل عدم الإحساس بالانا والاستغراق في التفكير وقد ينتج التشويش عن مؤثر جسماني مثل الشعور بالصداع والألم .
    ب_ التشويش الدلالي : ويقصد به استخدام كلمات مختلفة مثل التورية في اللغة العربية .

    4- التأثير Effect
    الأثر هونتيجة الاتصال ، وهويقع علي المرسل والمتلقي علي السواء ، وقد يكون الأثر نفسي أواجتماعي ويتحقق اثر وسائل الإعلام من خلال تقديم الأخبار والمعلومات والترفيه والإقناع وتحسين الصورة الذهنية . ( حسن عماد مكاوي ، 1998 ، 51 : 52) .

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد أكتوبر 21, 2018 2:54 am